Nouvelles Locales

خاص – غضب يخيّم على قطاع الأفرانّ

يوماً بعد يوم، تتفاقم ازمة الخبز في لبنان وتزامناً مع كلام وزير الاقتصاد امين سلام المطمئن، الذي يقول انّ “القمح والطحين متوفّر”، تعلو صرخة المواطنين في مختلف المناطق، فإمّا سلعة الحياة الاساسية مفقودة، امّا تباع في السوق السوداء ويلامس سعرها عتبة الـ ٣٠،٠٠٠ ليرة.

وقد علم موقعنا من مصادر عليمة بقطاع الأفران أن حالة من الغضب تسيطر على أجواء القطاع.

وقالت المصادر في حديثها لموقعنا Leb Economy ، “نحن لدينا معلومات مختلفة عن معلومات وزارة الإقتصاد”، لكن الأكيد انّ “هناك ٤ مطاحن مقفلة، وعندما تفتح دون شك سيتوفر الخبز، إضافة إلى ان هناك مطاحن اخرى لا تسلّم الطحين”.

وتابعت: “الوزير سلام يقول انّ القمح والطحين مؤمّن ويوجد بضاعة، وهناك ازمة مفتعلة، نحن نؤكّد اننا جميعاً مستعدين للعمل يداً بيَد كي نعالج هذا الأمر، ومعاقبة مسببي الازمة”.

وعمّا اذا كانت هذه الازمة المفتعلة هدفها رفع الدعم عن الطحين قالت المصادر: “ممكن… كل شيء ممكن”.

يُذكر انّ الوزير سلام كان قد كشف في حديث انه قدّم “إخباراً في النيابة العامة المالية بموضوع القمح والطحين وطالب بإستدعاء كل المدراء في وزارة الإقتصاد”.

بواسطة
سيدة نعمة
المصدر
خاصّ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى