Nouvelles Locales

خاص- أين تُخبأ الدولارات التي يعوم عليها لبنان؟

اكّد الكثير من الخبراء الاقتصاديين وعلى رأسهم حاكم مصرف لبنان رياض سلامة انّ معظم اللبنانيين يمتلكون في منازلهم كمّ كبير من الدولارات.

“وفي هذا الإطار، أكد الباحث في الدولية للمعلومات حديثه لموقعنا Leb Economyأن “لبنان عائم على بحر من الدولارات”، وأوضح أنه “عندما بدأت الازمة في لبنان، كان المصرف المركزي يمتلك 20 مليار دولار نقداً والمصارف الاخرى كان لديها 12 مليار دولار، بالإضافة الى 8 مليار دولار عند المواطنين في المنازل، أما اليوم فإختلفت الامور فقد بات لدى المركزي 10 مليار دولار، وعند المصارف 10 مليار دولار أخرى، أمّا عند المواطنين في المنازل فأكثر من 20 مليار”.

الباحث في الدولية للمعلومات محمد شمس الدين

وأردف: “قسم كبير من المواطنين الذين يمتلكون حسابات في المصارف قد سحبوا أموالهم، ووضعوها في المنازل”.

وكشف شمس الدين انّ “السنة الماضية بيعت 20 الف خزنة و ما نسبته 70% من هذا العدد كان ثمنها اكثر من ألف دولار، ما يعني انّ الشخص الذي اشترى خزنة بهذا المبلغ حتماً لن يضع فيها 100 دولار، بل طبعاً مبلغ كبير جداً”.

وتابع: “كل التحاويل الخارجية، الناس لا يضعوها في المصارف بل في المنازل، وهذا يحدِث أزمة اقتصادية كون هذا المال هو ثابت وغير خاضع للدورة الاقتصادية”.

وفي رد على سؤال عن التدابير التي يجب اتخاذها لإدخال هذه الأموال في الدورة الإقتصادية، قال شمس الدين: “يجب على المصارف أن تعطي الناس اموالها بالدولار، فتعود الثقة بالقطاع المصرفي”.

بواسطة
سيدة نعمة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى