Nouvelles Locales

متى تعاود فنادق “بيروت” الكبيرة العمل؟

جاء في الجمهورية:

قال رئيس اتحاد النقابات السياحية ونقيب أصحاب الفنادق بيار الأشقر عن موعد عودة الفنادق الكبيرة إلى الافتتاح في العاصمة: «لدى اصحاب هذه الفنادق خوف من إعادة فتح ابوابها في ظلّ الاوضاع غير المستتبة. على سبيل المثال، بعض المؤسسات الفندقية تحتاح ما بين 8 الى 10 طن من المازوت يومياً لتأمين الإنارة، ما يعني انّ التقليعة تحتاج الى 12500 دولار للمازوت فقط، عدا عن كلفة المياه وتشغيل ما لا يقل عن 600 موظف… في المقابل، ما الضمانات التي ستدفعها لإعادة فتح ابوابها مجدداً؟ بالمختصر، إعادة الفتح في الوضع الحالي تعني بداية الخسارة، بينما إذا بقيت ابوابها مغلقة على الاقل فلا تخسر». وأشار إلى انّ إعادة الفتح لن تتمّ قبل ان تتضح الصورة السياسية في البلد، وخريطة الطريق التي سترتسم بالعهد الجديد، وأين نحن سياسياً واقتصادياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى