Nouvelles internationalesNouvelles Locales

بالفيديو/ الرئيس السريلانكي يفرّ من مقره في كولومبو بعد اقتحامه من قبل المحتجين!

فرّ الرئيس السريلانكي غوتابايا راجاباكسا، اليوم السبت، من مقر إقامته في العاصمة كولومبو، وذلك بعد اقتحامه من قبل آلاف المتظاهرين المطالبين باستقالة الرئيس ورئيس الوزراء، على خلفية الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد، والتي تسببت في نقص حاد في السلع الأساسية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية “أ ف ب” عن مصدر رفيع المستوى في الجيش السريلانكي قوله: “تم اصطحاب الرئيس إلى مكان آمن عقب وصول المتظاهرين إلى محيط مقر إقامته”.

وأضاف المصدر أنّ الجنود “أطلقوا النار في الهواء لمنع المتظاهرين الغاضبين من السيطرة على القصر الرئاسي”.

وانتشرت مقاطع فيديو في مواقع التواصل الاجتماعي تُظهر اقتحام “آلاف المتظاهرين السريلانكيين منزل الرئيس الواقع في كولومبو”.

وتوافدت حشود كبيرة إلى العاصمة للمشاركة في التظاهرة، في مشهد جديد من الاضطرابات الناجمة عن أزمة اقتصادية غير مسبوقة في هذه البلاد.

وذكرت وكالة “رويترز” أنّ “رئيس الوزراء السريلانكي رانيل ويكرمسينغ دعا قادة الحزب الحاكم إلى اجتماع طارئ بعد التطورات الأخيرة في البلاد”. كما طلب رئيس الوزراء من رئيس مجلس النواب استدعاء البرلمان لجلسة طارئة.

وتعاني سريلانكا منذ أشهر من نقص في المواد الغذائية والوقود وانقطاع الكهرباء وتضخم متسارع، بعد نفاد العملات الأجنبية الضرورية لاستيراد سلع حيوية.

وألغت الشرطة أمراً بحظر التجول، أمس الجمعة، بعد أن هدد نشطاء يمينيون ونقابة المحامين بملاحقة قائد الشرطة قضائياً.

وتجاهل آلاف المتظاهرين المناهضين للحكومة أمر منع التجول، بل وأجبروا سلطات سكك الحديد على تشغيل القطارات لنقلهم إلى كولومبو للانضمام لتظاهرة السبت، وفق مسؤولين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى