Nouvelles Locales

هل تلغي شركة “بوينغ” طراز طائرة 737 MAX 10؟

اعلن الرئيس التنفيذي لشركة “#بوينغ” دايف كالهون، أنّ الشركة قد تلغي طراز 737 MAX 10 إذا لم تصادق الجهات التنظيمية على الطائرة قبل أن تدخل معايير نظام تنبيه الطاقم الجديد حيّز التنفيذ في كانون الأول، بحسب ما أوردت “أ ف ب”.

وأكّدت الشركة المصنِّعة للطائرة تعليقات رئيسها التنفيذي الذي قال لـ Aviation Week إنّ تعليق الطائرة MAX 10″لا يمثل تهديداً” في ضوء بعض التحديات الأخرى التي واجهتها الشركة في السنوات الأخيرة، مضيفاً أنّ ” 737 MAX 10 عبارة عن كل شيء أو لا شيء”.

وتحدّث كالهون سابقاً عن أمله في حل المشكلة، والتي يمكن حلها من قِبل الكونغرس إذا لم يتم اعتماد الطائرة في الوقت المناسب. لكن إدارة الطيران الفيدرالية استغرقت وقتاً أطول للموافقة على طائرات “بوينغ” بعد انتقادات للوكالة في أعقاب حادثين مميتين لإصدارين سابقين من “#737 ماكس”، ممّا ترك الطائرة متوقّفة على مستوى العالم لأكثر من عام.

وطلب قانون صدر في كانون الأول 2020 من قِبل الكونغرس الأميركي من إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) المصادقة فقط على الطائرات المجهَّزة بنظام تنبيه طاقم الطيران المصمَّم لمساعدة الطيارين على إعطاء الأولوية للتحذيرات والإرشادات التي يتم تفعيلها أثناء الرحلة.

وقال متحدث باسم “بوينغ”: “نحن نعمل بشفافية مع إدارة الطيران الفيدرالية لتوفير المعلومات التي يحتاجونها، ونحن ملتزمون بتلبية توقعاتهم وتوقعات عملائنا للتصديق على الطائرة 737-10 وتسليمها. وتظل السلامة العامل الدافع في هذا الجهد”.

لكن إدارة الطيران الفيدرالية رفضت إعطاء جدول زمني لـ MAX 10، إذ قال متحدّث باسم إدارة الطيران الفيدرالية أنّ “السلامة تملي الجدول الزمني لمشاريع التصديق، ولا يمكننا مناقشة مشاريع الشهادات الجارية.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى