Nouvelles Locales

بعد الحريق في معمل السجاد… خبرٌ “سارّ” من بيرم للموظفين

تفقّد وزير العمل في حكومة تصريف الأعمال مصطفى بيرم معمل قبلان للسجاد في بلدة زفتا الجنوبية، والذي اندلعت فيه النيران على مدى 42 ساعة، وتمكّنت فرق الإطفاء في الدفاع المدني من إخمادها بعدما تسبب بخسائر بملايين الدولارات وتشريد 200 موظف فيه.

والتقى بيرم صاحب المعمل حسين قبلان، واطّلع منه على الخسائر التي لحقت بالمعمل الذي كان يُعتبر من أكبر المعامل في الشرق الأوسط.

وأثنى وزير العمل بعد جولة له مطّلعًا على عملية الإطفاء الأخيرة والتبريد الذي تقوم به فرق الإطفاء، على “جهودهم الجبّارة والإستثنائية وضمن إمكانات محدودة”.

وقال: “نشدّ على أيدي هؤلاء الأبطال من الدفاع المدني ومن كل فرق الإطفاء وكل الجمعيات والجيش اللبناني، كان عملكم بطوليًا، نأسف لهذه الكارثة والمأساة التي أصابت هذا المعمل، ولكن كلنا ثقة بالحاج حسين قبلان، هذا الجنوبي الذي صمد وصبر واستثمر في أرضه ونجح وحقق انجازات كثيرة، كلنا ثقة وأمل برب العالمين أن يتغلب الحاج قبلان على ما أصابه في هذا المعمل وأن يعيد تشغيله بأقرب فرصة”.

وتابع، “دائمًا نقول ونردد ونعمل ونطالب بدعم الصناعة اللبنانية والإنتاج اللبناني، ولكن سبحان الله، تحصل أحيانًا فاجعة صناعية، ومنها الحريق الذي حصل في المعمل هنا، ورغم كل ما حصل نحمد الله أنه لم تقع أي خسائر بشرية، واليوم جئنا لنقف معالحاج قبلان وإخوانه لتقديم المساعدة اللازمة”.

وأضاف، “أنا كوزير عمل ومع المشاورة والإتفاق مع الرئيس نجيب ميقاتي وجميعنا يعلم أن هناك عائلات وعمالا تضرروا، ولذلك سنُطلق منصة وزارة العمل مجانًا لنضع إعلان طبعًا يتمّ التنسيق معهم لتأمين وظائف ولو موقتة واستثنائية ريثما يعود المعمل إلى ما كان عليه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى