Nouvelles Locales

“المركزي” يتّجه نحو إلغاء الدفع ببطاقات “اللولار”… ما البديل؟!

تتكثف الاجتماعات في مصرف لبنان مع المعنيّين في المصارف والمؤسسات المالية تحضيراً لعملية إيقاف بطاقات اللولار تماماً على أجهزة نقاط البيع ومنصّات التجارة الإلكترونية وحصرها للسحب النقدي وفقاً للتعميم 151، وتوازياً يجري التحضير لقبول جميع البطاقات الصادرة عن البنوك المحلية بالدولار الأميركي على أي جهاز نقاط بيع في لبنان. وإذا تمت الموافقة على المعاملة، فستتم تسوية المعاملة بالدولار الأميركي “الفريش” لا اللولار. وقد أبلغ مصرف لبنان المصارف والمؤسسات المالية المعنيّة بالموضوع دون استثناء لتجهيز مؤسساتهم ومصارفهم تقنياً وبرمجة الماكينات لاستقبال البطاقات الفريش كبديل، في انتظار التعميم الذي سيصدر عن مصرف لبنان قريباً في هذا الصدد.

وتقوم شركات الدفع عبر البطاقات المصرفية بإبلاغ زبائنها بالإجراء الجديد، وفي السياق تلقى زبائن شركة “أريبا” رسالة إلكترونية تفيدهم أنّ مصرف لبنان أبلغ جميع البنوك والمؤسسات المالية بأنّ بطاقات الدفع بالدولار الأميركي الصادرة عن البنوك المحلية في لبنان التي تحصل عملياتها على أجهزة نقاط البيع ومنصّات التجارة الإلكترونية، ستكون مقبولة إن كان مصدرها الدولار “الفريش” وستتم تسويتها في الحسابات على هذا النحو. وفي الرسالة ايضاً إيضاح أنّه سيتم إيقاف بطاقات اللولار تماماً على نقاط البيع فقط، فيما ستبقى بطاقات اللولار مقبولة للسحب النقدي وفقاً للتعميم 151 دون أي تعديل، أما المعاملات بالليرة اللبنانية، فلن يطرأ عليها أي تعديل.

ووفق مصادر مصرف لبنان فإن هذه الخطوة هدفها تشجيع استعمال بطاقات الدولار الفريش لدى التجّار بما يسهم إيجاباً في الاقتصاد، علماً بأنه سيجري التشديد على عدم زيادة العمولات الخاصة ببطاقات الدفع بالدولار الأميركي على أن تبقى ضمن المعايير العالمية.

وأشارت الى أن بطاقات اللولار ستبقى تعمل كالمعتاد لدى ماكينات الـATM أي للسحب النقدي على سعر 8 آلاف ليرة لكل لولار، فيما سيتوقف قبول بطاقات اللولار لدى مراكز البيع فقط، على أن يعاد العمل بقبول بطاقات الفريش دولار لدى كافة نقاط البيع.

وأكدت المصادر عينها أن “التوجّه نحو إعادة تشجيع وتسهيل استعمال بطاقات الدفع بالدولار “الفريش” على نقاط البيع POS في لبنان كمرحلة أولى، وبطاقات الدفع بالعملة اللبنانية في مرحلة ثانية قريبة”.

وإذ أوضحت مصادر مصرف لبنان أن الغاية الأساسية لما قد يُتخذ من قرار حول وقف استخدام بطاقات الدولار المحلي عبر POS هو تشجيع استعمال بطاقات الفريش دولار والبطاقات بالعملة اللبنانية، أوضحت أن القرار يهدف ايضاً الى الحد من استغلال بعض التجّار لأصحاب بطاقات اللولار.

وكشفت أنّه تجري دراسة جدية لكيفية تشجيع استعمال بطاقات الدفع بالعملة اللبنانية في الصيدليات مثلاً، وهذا أمر مهم للبنانيين الذين يحملون بطاقات دفع ويرغبون في استخدامها بسهولة كما قبل الأزمة، لافتة الى أن ثمة خيارات ستُعتمد منها أن يصار الى إعطاء الصيدليات المبالغ التي تحصّلها عبر بطاقات الدفع مبالغ “كاش” بالمصارف أو تحويلها عبر منصّة صيرفة الى الدولار تسهيلاً للصيادلة وتمكينهم من شراء الأدوية بالعملة الصعبة.

المصدر
ليبانون فايلز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى