Nouvelles Locales

القاضي منصور يرد دفوع جمعية المصارف ورئيسها في شكوى خورشيد ضدهما

تبلّغ محامو تحالف متحدون في جلسة تحقيق عقدها صباحاً قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور قراره الذي قضى برد الدفوع الشكلية التي كان تقدّم بها كل من المدّعى عليهما “جمعية مصارف لبنان” ورئيسها سليم صفير بصفته الشخصية، وذلك في شكوى جمعية صرخة المودعين ممثلة برئيسها علاء خورشيد بجرائم إساءة الامانة والتهويل والنيل من مكانة الدولة المالية وتبييض الاموال والاحتيال ومخالفة أحكام قانون النقد والتسليف والإفلاس التقصيري والاحتيالي وغيرها والمسجلة برقم ٢٠٢١/٣٧٥.

وقد ردّ القاضي منصور ما أدلى به المدّعى عليهما في مذكرة الدفوع سيّما لجهة الصفة معتبراً بأن الجمعية وبشكل قانوني قد “باشرت أعمالها وفقاً لأحكام قانون الجمعيات، مع الإشارة بأن للعلم والخبر مفعول إعلاني وليس إنشائي”.

كذلك تبلّغ المدعى عليهما واللذين لم يحضرا أو وكيليهما جلسة التحقيق اليوم قرار القاضي منصور المشار إليه بواسطة مركز نقابة المحامين في بعبدا.

وأرجئت الجلسة إلى ١٤ تشرين الثاني لمتابعة التحقيق من النقطة التي وصل إليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى