Nouvelles Locales

خاص – برمانا .. الوجهة السياحية الأولى في منطقة جبل لبنان!

لطالما كانت برمانا أحد أفضل الوجهات السياحية للسياح القادمين إلى لبنان، إذ تمتاز بقربها من العاصمة وطقسها الجميل وطابعها التراثي والحديث.

رئيس إتحاد النقابات السياحية في لبنان بيار الأشقر

ووفقا لرئيس إتحاد النقابات السياحية في لبنان ورئيس بلدية برمانا بيار الأشقر “فان منطقة برمانا تعتبر وجهة سياحية كبرى والأولى حالياً في محافظة جبل لبنان، إذ تتمتع بالعديد من المميزات لا سيما لناحية قربها من بيروت حيث يمكن الوصول إليها بوقت قصير عبر اوتوستراد المتن السريع ما يجعلها الأقرب لناحية عدد الكيلومترات من العاصمة”.

وإعتبر الأشقر في حديث لموقعنا Leb Economy أن “يميز برمانا سياحياً هو ضمها مختلف الخدمات السياحية، فعلى صعيد القطاع المطعمي، هناك جميع أنواع المطاعم والمطابخ الموجودة عالمياً كالمطبخ اللبناني، الصيني، المكسيكي، والغربي”.

وشدد على إنه “في الوقت نفسه، فإن أسعار الخدمات السياحية في برمانا تتناسب مع امكانيات الطبقة الوسطى، حيث تتميز جميع المطاعم بأسعار متقاربة ما يمكّن الطبقة الوسطى من زيارة برمانا وإختيار المطعم الذي ترغب به”.

وإذ لفت إلى أن “الأمر نفسه ينطبق على الفنادق”، أكد أن “الأسواق التجارية في برمانا ناشطة لكنها بحاجة لتنشيط أكبر وهذا ما يتم العمل عليه حالياً”.

وكشف الأشقر عن أن “منطقة برمانا تشهد العديد من النشاطات والحفلات خلال شهري تموز وآب، فيما يتم العمل حالياً على الإستعداد لشهري أيلول وتشرين الاول على أمل التمكن من خلق حدث يساهم في تمديد الموسم السياحي، علماً أن هذه الاستعدادت تتم بالتعاون مع عدة مؤسسات تعنى بتنظيم الحفلات والمعارض”.

ولفت الأشقر الى ان الكثير من السياح ومن مختلف الجنسيات يقصدون برمانا، حيث نجد أحيانا مجموعات من الأميركيين والفرنسيين والبريطانيين والألمان”.

وكشف الأشقر عن وجود “مناطق خاصة لتنزّه السياح، حيث يقوم Brummana Hiking Group بتنظيم رحلات في الأحراش تتضمن غداء وعصرونية، ويتم الأخذ بعين الإعتبار الأشخاص المتقدمين في العمر حيث يتم تنظيم رحلات خاصة بهم في المناطق غير الوعرة”.

وفي حين أعلن الأشقر أن “عجلة السياحة تأخرت في الإنطلاق في منطقة برمانا هذا العام حتى حزيران وذلك بسبب عوامل الطقس”، أكد أن “المنطقة تشهد حركة نشطة حالياً”.

ورحب الأشقر بالمغتربين وشكرهم على تلبية نداء القطاع السياحي والقدوم إلى لبنان، معتبراً أن السياحة قضية إقتصادية وطنية.

وختم الأشقر بالتأكيد ان برمانا منطقة سياحية من الطراز الرفيع، داعيا الجميع الى زيارتها للتمتع بطبيعتها ومناخها وجمالها وبخدماتها السياحية المميزة التي تشمل مختلف القطاعات.

بواسطة
ميرا مخول
المصدر
خاص Leb Economy

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى