Nouvelles Locales

شائعة مصرفية أقلقت اللبنانيين.. اليكم الحقيقة

إنتشرت في اليومين الماضيين أخبار على عدد من المواقع حول سعي المصارف، مع المصرف المركزي الى وقف العمل بـ”اللولار” المصرفي، ما شكل نوعاً من الخوف والقلق لدى العديد من المودعين.وفي اتصال مع الخبير الإقتصادي نسيب غبريل، لفت الى أن ما يحكى عنه في المصارف هو عملية وقف العمل بالبطاقات الائتمانية ذات الرصيد بالدولار، والتي يُدرس جدياً قرار إيقافها عن العمل، خصوصاً وأن الكثير من المحال التجارية لا تقبل بالتعامل بها، الا اذا كان الحساب “بالفريش دولار”.وأشار غبريل في حديث عبر LebTalks الى أن أي جديد لن يطال “اللولار” المصرفي، الا أن هذه البطاقات لا يُعمل بها منذ زمن، كما أن المصارف بدأت بتخفيض سقف السحوبات منها مع بداية الأزمة، أما مَن انتهت صلاحية بطاقته، فقد عمدت المصارف الى إيقافها، وبالتالي لم تعد تصدر أي بطاقة من هذا النوع.ولفت الى أن مصرف لبنان يتجه الى إصدار تعميم بهذا الاطار، ويتم اليوم البحث في تفاصيل هذا التعاميم، نافياً كل ما يشاع عن أن هذا القرار له علاقة بأي تعميم آخر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى