Uncategorized

بالأرقام… كلفة المعيشة في بيروت من الأعلى!

أشارت الدراسة النصف سنوية للعام 2022 التي أعدّتها قاعدة البيانات العالمية Numbeo حول كلفة المعيشة حول العالم إلى أن بيروت احتلّت المرتبة اﻟ12 بين 510 مدينة في العالم والمرتبة الأولى بين 29 مدينة عربية شملتها الدراسة. أيضًا، قد صُنّفت بيروت بالمدينة الأكثر غلاءً بين 73 مدينة في الدول ذات الدخل الأدنى إلى المتوسط المشمولة في المسح.

وكانت كلفة المعيشة في بيروت في المسح النصف سنوي للعام 2022 أعلى من حوالي 98% من المدن المشمولة في المسح. إن مؤشر كلفة المعيشة هو المؤشر النسبي لأسعار السلع الاستهلاكية والتي تضمّ محال البقالة، والمطاعم، ومراكز النقل والمرافق العامة. وتعتمد شركة “نامبيو” الأسعار في مدينة نيويورك الأميركية كقاعدة المؤشر للمقارنة مع الأسعار في المدن الاخرى. كما أنها تصدر مؤشرا للإيجار، وهو تقدير لأسعار إيجار الشقق في مدينة معينة مقارنة بتلك في مدينة نيويورك. وتعتمد قاعدة البيانات “نامبيو” على آراء السكان وتستخدم البيانات من المصادر الرسمية لاحتساب المؤشرات. وقد جاءت نتائج الدراسة في التقرير الاقتصادي الأسبوعية لمجموعة بنك بيبلوس Lebanon This Week

وبحسب مؤشر كلفة المعيشة، فإن كلفة السلع الاستهلاكية في بيروت أعلى من تلك في مدينتي سان فرنسيسكو وأوكلاند في الولايات المتحدة الأميركية، وأوسلو عاصمة النرويج؛ وأقلّ كلفة من أسعار السلع الاستهلاكية في سانتا باربرا ومدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية، وناسّو في البهاماس. إضافة إلى ذلك، جائت كلفة السلع الاستهلاكية في بيروت الأعلى بين المدن العربية. وحصلت مدينة بيروت على نتيجة 95.65 نقطة، وهو ما يعني أن أسعار السلع الاستهلاكية في بيروت هي أدنى بنسبة 4.35% من تلك في مدينة نيويورك.

وصُنّفت بيروت في المركز الـ223 عالميًا، والسابعة بين المدن العربية، والثالثة بين مدن دول ذات الدخل الأدنى إلى المتوسط على مؤشر الإيجارات، وهو قيمة إيجار الشقة في مدينة معينة مقارنة بقيمة الإيجارات في مدينة نيويورك. عالميًا، تخطّت كلفة إيجار شقة في بيروت تلك في كارلسروه في ألمانيا، وغنت في بلجيكا، وآوغسبورغ في ألمانيا؛ حين كانت أقل من كلفة إيجار شقة في لوند في السويد، ليستر في المملكة المتحدة، وبلباو في إسبانيا. أيضًا، كانت كلفة إيجار شقة في بيروت أقلّ من تلك في الشارقة، والدوحة، وأبو ظبي، ودبي، والمنامة ومدينة الكويت بين المدن العربية. وتلقت بيروت نتيجة 24.19 نقطة على المؤشر، وهو ما يعني أن كلفة إيجار شقة في بيروت هي أقل بنسبة 75.81% من كلفة إيجار شقة في مدينة نيويورك.

علاوة على ذلك، فإن مؤشر البقالة (Groceries Index)، وهو تقدير للأسعار في محال البقالة في مدينة معيّنة مقارنة مع تلك في مدينة نيويورك، أدرج بيروت في المرتبة اﻟ38 عالميًا، والأولى بين المدن العربية وبين مدن دول ذات الدخل الأدنى إلى المتوسط. على الصعيد العالمي، جائت الأسعار في محال البقالة في بيروت أعلى من تلك في سانتا باربرا، وجنيف، ومدينة نيويورك، ولكن أقل من تلك في زوريخ، وبرن، وهونولولو. وحصلت بيروت على نتيجة 109.65 نقطة، ما يعني أن الأسعار في محال البقالة في بيروت هي أعلى بنسبة 9.65% من تلك في مدينة نيويورك.

أخيرًا، صُنّفت بيروت في المركز اﻟ104 عالميًا، والأول بين المدن العربية وبين مدن دول ذات الدخل الأدنى إلى المتوسط على مؤشر المطاعم، والذي يقارن بين أسعار الوجبات والمشروبات في المطاعم والنوادي الليلية في مدينة معيّنة وتلك في مدينة نيويورك.

عالميًا، تخطّت أسعار وجبات الطعام والمشروبات في المطاعم والنوادي الليلية في بيروت من تلك في انديانابوليس في الولايات المتحدة الأميركية، وملبورن في أستراليا، وكالغاري في كندا؛ في حين كانت أقل من تلك في أدمونتون في كندا، وتامبيري في فنلندا، وبرستل في المملكة المتحدة. وسجّلت العاصمة اللبنانية نتيجة 68.22 نقطة على المؤشر، ما يعني أن الأسعار في المطاعم والنوادي في بيروت هي 31.78% أقلّ من تلك في مدينة نيويورك.

المصدر
أخبار اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى