Uncategorized

جمعية تجار جونيه – كسروان والفتوح تستنكر توقيف المطران موسى الحاج

أصدرت جمعية تجار جونيه – كسروان والفتوح بياناً اليوم أعلنت فيه “إستنكارها الشديد لتوقيف المطران موسى الحاج والتحقيق معه لساعات طويلة”.
وإعتبرت الجمعية في بيانها أنّ “هذا العمل هو مدان ويمس بصميم الكنيسة المارونية ودورها الرائد على المستوى الرعوي والإنساني سيما وانه يعود للبنانيين المقهورين المعذبين الذين خذلتهم دولتهم واذلتهم وسرقت اموالهم وجعلتهم يتسولون لقمة الخبز .
وأعلنت الجمعية “وقوفها خلف سيد بكركي البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ودعم مواقفه كاملة التي تحفظ كرامة بكركي وكرامة الكنيسة المارونية والمطران موسى الحاج وكرامة كل لبنان وكل لبناني”.
وطالبت الجمعية في بيانها “ضرورة إضعاد السياسة والتدخل السياسي على القضاء وعلى الأجهزة الأمنية”. وان لا يكون صيف وشتاء على سقف واحد ..
مؤكّدة أنّ ” لبنان لا يمكن أن يقوم وأن يعود إلى النهوض وإلى دوره الريادي من دون أن يلتزم كل طرف أو كل جهاز أو كل مؤسسة دورها وعملها كاملاً بكل حيادية وبكل إخلاص للبنان”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى