Uncategorized

أسباب تضخم النقد المتداول 29.3 تريليون ليرة منذ تشرين أول 2019

تضخم حجم النقد المتداول بشكل لافت من نحو 5.4 تريليون ليرة في 17 تشرين الأول 2019 إلى حدود 34.7 تريليون ليرة في 30 حزيران 2022، أي بزيادة مقدارها 29.3 تريليون ليرة، نتيجة أولاً، عمليات خلق النقد لتمويل الاحتياجات المالية للدولة اللبنانية؛ ثانيا، تحرير الودائع المقيمة بالليرة اللبنانية؛ ثالثاً، السماح للمودعين بإجراء سحوبات نقدية بالليرة من ودائعهم بالعملات الأجنبية عملاً بتعميم مصرف لبنان رقم 151؛ رابعاً، تعميم مصرف لبنان رقم 158 والذي ألزم المصارف بتسديد تدريجي للودائع بالعملات الأجنبية المكونة في الحسابات المفتوحة لديها قبل 31 تشرين الأول 2019.

المصدر
التقرير الاسبوعي لبنك عودة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى