Uncategorized

بُشرى ومفاجأة عن الرواتب في لبنان.. على أي سعر دولار ستُصبح؟

شدّد وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال هكتور حجار على أن “الحكومة تحاول أن تجد حلولاً جزئية ومؤقتة للقطاع العام لتنطلق بعدها الى باقي القطاعات ومنها القطاعات العسكرية”.

وفي حديثٍ عبر قناة الـ”LBCI”، كشف حجار أنّ الدولة اللبنانية قريبة من احتساب الرواتب على سعر الـ8000 ليرة على أن يرتبط الامر بالحضور”، معلناً أن غداً يوم جديد وكثير من القطاعات ستعود الى العمل.

وسأل حجار: “هل المطلوب أن نقوم بوعود لموظفي القطاع العام لن نتمكن القيام بها أو أن نقوم بوعود بإمكاننا الالتزام بها؟ وإذا لا يٌفك الاضراب كيف سيحصل الموظفون في الادارات العامة على معاشاتهم؟”

ورأى وزير الشؤون الاجتماعية أن الاضراب العام يعني الشلل العام، مشدداً على أنه يجب يكون هناك حضور من أجل امكانية احتساب الرواتب والمنح.

مع هذا، فقد كشف حجار أنّ المنحة ستعطى عن أيار وحزيران كمباردة حسن نيّة بالرغم من أن الموظفين كانوا مضربين، مؤكداً أن “الحكومة تفتّش عن مصادر تمويل وأبرزها تقاضي رسوم الطائرات على سعر الصرف”.

وعن موضوع عودة النازحين السوريين، ناشد حجار الجهات الداعمة ومفوضية الامم المتحدة العودة الى الحوار، معتبراً أنه يجب تحريك العجلة السياسية بالملف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى