Nouvelles Locales

الحادث “قيد المراجعة”… إسرائيل تعترف بقتل الصحفي عصام عبد الله!

قال الجيش الإسرائيلي ردا على تحقيق أجرته وكالة “رويترز” وخلص إلى أن قواته قتلت صحفيا من الوكالة ذاتها في جنوب لبنان يوم 13 تشرين الاول، إن الحادث “وقع في منطقة قتال نشطة”، موضحا أنه “قيد المراجعة”.

ودون التطرق بشكل مباشر إلى وفاة صحفي رويترز عصام عبد الله، أكّد بيان عسكري إسرائيلي، إن مقاتلي حزب الله “شنوا هجوما عبر الحدود في ذلك الوقت”، وإن “القوات الإسرائيلية فتحت النار لمنع تسلل مسلح مشتبه به”.

وخلص تحقيق رويترز إلى أن دبابة تابعة للجيش الإسرائيلي، قتلت عبد الله (37 عاما) وأصابت 6 صحفيين في لبنان يوم 13 تشرين الاول، بإطلاق قذيفتين في تتابع سريع من داخل إسرائيل، بينما كان الصحفيون يصورون قصفا عبر الحدود.

وأدت الضربتان إلى مقتل الصحفي عبد الله من وكالة رويترز، وإصابة مصورة وكالة فرانس برس، كريستينا عاصي (28 عاما)، بجروح خطيرة، على بعد كيلومتر واحد من الحدود الإسرائيلية بالقرب من قرية علما الشعب.

وتحدثت رويترز مع أكثر من 30 من المسؤولين الحكوميين والأمنيين والخبراء العسكريين والمحققين في الطب الشرعي، إلى جانب محامين ومسعفين وشهود، للتوصل إلى رواية مفصلة عن الحادث.

وراجعت وكالة رويترز لقطات فيديو مدتها ساعات من 8 وسائل إعلام كانت في المنطقة في ذلك الوقت، ومئات الصور التي التقطت قبل الهجوم وبعده، وتشمل صورا عالية الدقة بالأقمار الاصطناعية.

وفي إطار تحقيقها، جمعت رويترز أيضا أدلة من مكان الحادث وحصلت عليها، بما في ذلك شظايا على الأرض وأخرى في سيارة رويترز و3 سترات واقية من الرصاص وكاميرا وحامل ثلاثي القوائم وقطعة معدنية كبيرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى