Nouvelles Locales

ميقاتي: نعوّل على جهود الفاتيكان

mtv

استقبل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي السفير البابوي لدى لبنان المونسنيور باولو بورجيا في السرايا الحكومية، في زيارة تعارف لمناسبة تسلمه مهامه حديثا.

وشارك في اللقاء المستشار الدبلوماسي للرئيس نجيب ميقاتي السفير بطرس عساكر. وتمت في خلاله مراجعة العلاقات ببن لبنان والفاتيكان وتجديد تأكيد اهتمام الكرسي الرسولي بلبنان وابنائه.

وأكد ميقاتي “أنه يعول على جهود الفاتيكان، بما له من سلطة معنوية وعلاقات مع كافة الاطراف، للدفع باتجاه التوافق بين اللبنانيين واجراء الانتخابات الرئاسية”.

وإستقبل ميقاتي النائب بلال عبدالله الذي أعلن بعد اللقاء: “لقائي اليوم مع دولة الرئيس تطرق الى أربعة مواضيع: الموضوع الأول، أكدنا له أننا متمسكون باتفاق الطائف، وكل تطاول على صلاحيات رئيس الحكومة مرفوض من قبلنا بما نمثل وبأمانة المنطقة التي أعطتنا ثقتها، هذا الموضوع غير قابل للتسوية، وكل محاولات للنيل من هذا الموقع وهذا الدور ستقابل من قبلنا بمواقف حاسمة.

أما الموضوع الثاني الذي تطرقنا له مع دولة الرئيس فهي العدالة لهاني الحاج شحادة الذي كان عضوا  في المجلس الاعلى للجمارك وتم إيقافه للأسف لتأمين التوازن الطائفي  من دون أي إدانة ودون اي ملف، واعتقد، أنه آن الأوان للافراج عنه، فلديه عائلة واحباب وإقليم الخروب يزخر بالكفاءات والطاقات والقدرات على المستويات كافة، ونأمل الا نعطي مبررا ليكون هناك إدانة لهؤلاء الناس الشرفاء والنظيفين في الإدارة  الذين كانوا مثالا وقدوة في كل المواقع القضائية والعسكرية والإدارية، هذا دون أن نسمح لأنفسنا من التدخل في القضاء. كان دولة الرئيس واضحا بأنه لا يتدخل في القضاء، ونحن لا نتدخل أيضا ولكن نتمنى الإسراع في إقفال هذه الملفات.
الموضوع الثالث والأساسي الذي تحدثنا فيه مع  دولة الرئيس هو مباركته لتعويض إقليم الخروب الاجحاف في توفير الكهرباء من بسري، وهذا الموضوع تم بالاتفاق مع وزير الطاقة مشكورا، ومع شركة كهرباء لبنان مشكورة ومع مصلحة الليطاني مشكورة. ونأمل عندما تبدأ مؤسسة كهرباء لبنان بانتاج الكهرباء ان يكون هناك نوع من التعويض والعدالة لأهالي إقليم الخروب الذين سجل أجحاف طويل في حقهم في موضوع الكهرباء.

اما الموضوع الرابع فهو إجراء دولة الرئيس ميقاتي أتصالا برئيس مجلس الانماء والاعمار نبيل الجسر بشأن موضوع آبار المياه التي تم العمل بها في موقع قريب من بسري، هذه الآبار التي من شأنها، ان تم العمل فيها سريعا، أن تؤمن المياه كاملة لمنطقة الأقليم، وللأسف نحن مضطرون ان ننزل من 4 الى 3 آبار بسبب فرق الأسعار والتسوية مع المقاول، ولكن الاستاذ نبيل الجسر مشكورا أمن دعما ماديا كويتيا لإكمال هذا المشروع، وبذلك يكون تم حل مشكلة المياه في المنطقة”.

واستقبل ميقاتي النائبة السابقة بهية الحريري التي ابلغته ان ابن صيدا الطبيب غسان أبو ألفا، نجح في ابتكار  مجموعة من أدوية العلاج المناعي للأشخاص المصابين بسرطان الكبد تمت الموافقة عليها من قبل إدارة الغذاء والدواء الاميركية.
واكد الرئيس ميقاتي “ان هذا الانجاز فخر جديد للبنان ولجهود اللبنانيين حيثما حلوا”.

واجرى الرئيس ميقاتي اتصالا برئيس وزراء الكويت الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح، وهنأه بتوليه منصبه، متمنيا له التوفيق وللكويت الشقيق دوام الازدهار والتقدم”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى